israel

المملكة المغربية : الدول العربية و الإسلامية بين ضعف حكامها، و إنتهازية مثقفيها و نخبها و بين مخططات إسرائيل و قرارات أمريكا...و هذه كلمتنا إلى الأحرار الذين لا زالت لذيهم غيرة على هذه الأمة العربية و الإسلامية.

مواقع المملكة المغربية
الرباط في 03 مارس 2018 م.

في سنة 1990 م إلتقى أحد ضباط المخابرات العربية بصديق له في جهاز المخابرات الإسرائيلية الموساد، و في إطار تجادب أطراف الحديت بينهما أراد ضابط المخابرات العربية أن يتباهى ويفتخر بعروبيته، فقال مبتسما لزميله سيأتي يوم على إسرائيل ترضخ فيه للواقع وتسلم بأنها مجرد دولة محتلة لفلسطين وللقدس لأن الشعوب العربية باتت ٱكتر نضجا والنخب العربية تتفوق في مختلف المجالات وباتت تمتلك قدرات وكفاءات في مختلف المجالات التكنلوجية والعلمية، و هناك ضغوط بدأت تمارس على الحكام العرب لقيام وحدة عربية، فكن أكيدا صديقي العزيز فأيامكم في فلسطين أصبحت معدودة ، فرد عليه الضابط الإسرائيلي ساخرا، لا يا حبيبي سيأتي يوم يبيع فيه العربي شرفه مقابل رغيف خبر أما القدس فلن يفكر فيها أحد، فقاطعه الضابط العربي ما هذا الهراء والهديان ؟ فأجابه نحن نعمل ليل نهار وقريبا كل دولة عربية ستنهار وتعم الفوضى فلن يفكر أي عربي حينها لا في القدس ولا في فلسطين بل لن يفكر حتى في شرفه فلن ينعم لا بالأمن ولا الإستقرار بل ستأكلون بعضكم ...آسف يا زميلي فقد بدأ العد العكسي لكم !!!
صدق الصهاينة وهم الكادبون .
نعم فالمخطط بدأ مكشوفا أثناء الربيع العربي، و خلق داعش هذا الغول الممول من أمراء الخليج طبعا تحت ضغوط لأجهزة المخابرات الغربية كيف لا وحينما كان حكام الغرب يخططون لمستقبل شعوبهم كان العديد من أمراء الخليج وأفراد من أسرهم الحاكمة يتنافسون على تهريب الأموال وعلى النوم في أحضان ''الجواري والغلمان '' وأجهزة الموساد تلتقط لهم أجمل اللقطات فكيف لهم إلا أن يقولوا نعم لأي مخطط صهيو-أمريكي، المهم أن لا يفضحوا أمام العالم سألتهم، و لتدهب الأمة العربية إلئ الجحيم وهكذا و بعد ربيع الخراب والتقسيم ومحاولة الدفع بليبيا ومصر واليمن وتونس إلى الحروب الأهلية و الصراعات المذهبية والطائفية بين الشيعة والسنة، و الإديولوجية بين العلمانيين والإسلاميين في هذه الدول لإضعاف جسد الٱمة المنهوك أصلا وبعد الصومال ، تشاد ،مالي، السودان ...مرورا بأفغانستان وباكستان ...والمخطط الطويل المذى لإيران مرورا بسوريا وحزب الله إلى دويلات المماليك والأمراء المخطط لها في دول الخليج ...إلى التقسيم العرقي والقبلي وخاصة بين الأمازيغ و العرب في دول شمال إفريقيا...وخلق الفتنة بين دول الجوار لتأليب إحداهما عن الأخرى كالمغرب وآلجزائر ( إذا أردنا أن نتكلم بصراحة فمشكلة الصحراء المغربية يدخل في إطار مخططات إستعمارية بعيدة المذى لإضعاف المغرب ومنع أي تحالف مغاربي قد يشكل قوة تؤذي إلى إستقلال إقتصادي وسياسي فعلي يهدد مصالح القوى العظمى في المنطقة ، فلو قرر جنرالات الجزائر فعلا التخلي عن الملف وإرجاع الصحراء المغربية مباشرة إلى أصحابها الوطن الأم المغرب ، فلا شك بأن القوى العظمى ستصطنع كل الذرائع والحجج لفتحم القمقم لتخرج منه كل التهم الجاهزة، حقوقية وسياسية ، هذا إذا لم يعطوا الضوء الأخضر لربيع عربي ...لما لا والعملاء مستعدون في أية لحظة لتنفيد الأوامر تحت غطاء مثقفين ومحللين سياسيين و قنوات إعلامية أعدوا خصيصا لهذا الغرض ....المسألة إذا أكبر من المغرب والجزائر إنها ببساطة إستمرارية للمخططات السرية للقوى العظمى )
وأنا أتابع الربيع العربي تذكرت مقولة لأحد المتطرفين اليهود حين قال ، إذا كان قرآن المسلمين قال عن اليهود في وقعة بني النضير << "هُوَ الَّذِي أَخْرَجَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِن دِيَارِهِمْ لِأَوَّلِ الْحَشْرِ مَا ظَنَنتُمْ أَن يَخْرُجُوا وَظَنُّوا أَنَّهُم مَّانِعَتُهُمْ حُصُونُهُم مِّنَ اللَّهِ فَأَتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ حَيْثُ لَمْ يَحْتَسِبُوا وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ يُخْرِبُونَ بُيُوتَهُم بِأَيْدِيهِمْ وَأَيْدِي الْمُؤْمِنِينَ فَاعْتَبِرُوا يَا أُولِي الْأَبْصَار)" [سورة الحشرء الآية 2] فهاهم اليهود يعيشون حتى شاهدوا أمة محمد يخربون بيوتهم بأيديهم وأيدي اليهود والنصارى ...وشخصيا وأنا أتابع عن كثب مجريات الأحداث الأخيرة في العالم العربي ، وما سكتت عنه وسائل الإعلام عن قصد ، وكيف جندت الموساد التي كانت أطرها تتحرك بواجهة ٱوروبية ،وتحث غطاء إعلاميين و منظمات حقوقية ومدنية وكيف إستطاعت بمساعدة القوى الكبرى من تجنيد عملائها في الدول العربية و الإسلامية، من الأحزاب الراديكالية إسلاموية ويسارية والتنظيمات النقابية والحقوقية والجمعوية التي تدور في كنفها ودفعهم لنهج سياسة الأرض المحروقة ، من قتل وإغتصاب وتخريب للمنشئات...ونسب كل ذلك لما يسمونه بالبلطجية أو أتباع الأنظمة ...كيف لا و الأجهزة الغربية قد ٱعدت مند سنين قنوات إخبارية كان همها الوحيد هو التحريض على العنف والكراهية ، وخلق شرخ بين الشباب وأوطانهم ، شباب ثم إعداده خصيصا ليكون معاول هدم ...قنوات أقيمة في دولة خليجية توجد بها ٱكبر قاعدة عسكرية أمريكية وأكبر مركب تجاري إسرائيلي و إتفاقيات سرية كل ذلك لجعل من الدول العربية سوقا تجارية وإستهلاكية ومصدرا للطاقة في دول عربية تحولت من دول للديكاتوريات إلى دول للعملاء والمخربين و الإنتهازيين بٱمتياز ...نعم فالدول العربية بيعت من زمان حينما كانت ما يسمى بالنخب من مثقفين ومحللين سياسيين يلعنون إسرائيل وأمريكا جهرا ويقبلون أرجلهم سرا عارضين خدماتهم كعملاء لأسيادهم ...ناهيكم عن الصحف التي جندت لهذا الغرض، الكل ينهش في هذه الأمة كالكلاب ، ليسقط القناع ولتذق النواقيس لتعلن نهاية الدول العربية وأسطورتها وللأسف بيد أبنائها ...
دار الزمان فٱصبحت القوى العظمى ،تهدد الرؤساء والحكام العرب بكل بساطة لأنها أصبحت تهدد الحكام مباشرة بأنها في أية لحظة قد تعطي أوامرها لعملائها وكلابها من الأحزاب الراديكالية إسلاموية ويسارية والتنظيمات النقابية والحقوقية والجمعوية... التي تدور في كنفها لبداية أعمال التخريب تحت غطاء مثقفين ومحللين سياسيين ومتقفين وقنوات إعلامية أعدوا خصيصا لهذا الغرض
وسعيا من القوى العظمى للإستفادة اكتر من شيوخ الفتنة والتكفير وقنوات الفتنة والتضليل ولإشعال حروب طائفية ومذهبية بين الشيعة والسنة ٱعطيت التعليمات للعملاء المتسربلين بعباءة الإسلام ( مخطئ من ظن يوما ٱن لشيوخ الفتنة ذينا وهكذا
أصبح فقهآء المذاهب السنية يتهافتون على الخطب من على المنابر لنشر الفتنة وشرعنة القتل والفتنة في كل الدول التابعة للمعسكر الشرقي وخاصة التي تدور في فلك روسيا وإيران وذلك خدمة لمصالح الدول الغربية وأوربا .
كما أصبح فقهآء المذاهب الشيعية يتهافتون على الخطب من على المنابر لنشر الفتنة وشرعنة القتل والفتنة في كل الدول التابعة للمعسكر الغربي وأوروبا وخاصة التي تدور في فلك أمريكا وفرنسا، و ذلك خدمة لمصالح روسيا و إيران ...
المعسكران يتنافسان على زعامة العالم و إقتسام خيرات الأمة العربية والإسلامية ؛وفقهائنا يتنافسون على مراكمة الثروات .
أما اليسار فقد باع المبادئ ولم تعد تهمه إلا المتاجرة بٱحلام الشباب لمن يدفع أكثر في سوق الفتن الدي فتحت أبوابه على مصراعيه في الأمة العربية والإسلامية . ٱما دوره في اللعبة هذه فهو تحريض شباب الأمة على التخريب والذمار ...
أما ٱن الوقت لصحوة ثقافية تفضح هؤلاء المرتزقة وتنقد الأمة العربية والإسلامية من هذه الفتنة ... و الفتنة أشد من القتل ،و قتال المسلمين بعضهم بعضا فالقاتل والمقتول في النار.
فوالله لو نزل قرآن بعد محمد للعن الله فيه أئمة الفتنة والسوء أشد مما لعن اللذين إعتذووا من بني إسرائيل .
لذلكم فإني أدعوا المتقفين وعقلاء الأمة العربية و الإسلامية شيعة وسنة إلى تشكيل هيئة من الحكماء للتصدي لذعاة الفتنة وفضح نواياهم ، ونشر الوعي بين شباب الأمة الذي يقع مغررا به في يدي سيوف الغرب المتسترة بعبائة الإسلام والشعارات ظاهرها الإصلاح وباطنها عداب للأمة وتقسيما لها من قبل أناس ظاهرهم دعاة وأئمة للمسلمين وباطنهم عملاء وأهل فتنة وغي وضلال...
قبل أن يفوت الأوان وتنجح الأيادي الخارجية في مخططاتها لتقسيم الأمة العربية بأدي متشددين صنيعة الغرب وقوتهم الضاربة لتقسيم خيرات الأمة تحت غطاء ديني لشرعنة الفتنة وضرب الأمة بيد ٱبنائها ،شيعة وسنة والإسلام منهم براء فوالذي نفسي بيده فلو كان الرسول بيننا لتبرأ من أناس يقتل المسلم المسلم وهو يكبر الله أكبر نعم الله أكبر من مكرهم وفتنتهم ،وأخاطب الأمة الإسلامية وأنا من آل بيت محمد عليه وعلى آل بيته اللذين أدهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا عليهم أفضل الصلاة والسلام بأن الله ورسوله بريئون ليوم القيامة من أهل النفاق والفتنة والضلال، النار مثواهم ولعنهم الله وأعد لهم عدابا أليما، و على كل إمام شيعي أو سني يفتي بإهدار دم مسلم أو مؤمن يقول ربي الله أو إمام يحرض على الفتنة والفتنة أشد من القتل فكيف بفتنة تروم شتات الأمة ...

فلا يجب صراحة أن نتحدث عن الربيع بل يجب إعداد الكفن للٱمة الإسلامية التي أصبحت أضحوكة العالم ، أو أن يتحرك الشرفاء الباقين في هذه الأمة لفضح هذه المؤامرات الحقيرة

.
"" إِنْ يَعْلَمِ اللَّهُ فِي قُلُوبِكُمْ خَيْرًا يُؤْتِكُمْ خَيْرًا مِمَّا أُخِذَ مِنْكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُم ."" صدق الله العظيم .

و السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .

مواقع المملكة المغربية
خديم الأعتاب الشريفة
إمضاء:
الشريف مولاي عبد الله بوسكروي

ACHARIF

قام بنشر كلمة الشريف على المئات من الجرائد و المواقع الإلكترونية و صفحات الفيس بوك، الأستاذ محمد نواري و الأستاذ عزيز فطامي و الأستاذ محمد أمين علوي والأستاذ يوسف الإدريسي و الأستاذ أحمد فاضل والكاتب الصحفي محمد الزايدي و الأستاذ عبد العزيز الزكراوي و الشريف مولاي ابراهيم محنش و الأستاذ زهير شمالي و الأستاذ عبد المجيد قبايلي و الأستاذ عبد العالي لبريكي و الأستاذ أحمد بقالي و الأستاذة فايزة الإدريسي علمي و الاخوات الفاضلات فوزية لوكيلي و الشريفة إكرام ياسين و فاطمة نصفي ونور الهدى... و باقي الأخوات و الإخوة الكرام.
__
http://whitehouse.canalblog.com/archives/2018/01/11/36036640.html
__