SM MOHAMMED VI

المملكة المغربية : سياسات حكومية فاشلة، و معارضة صامتة أو متواطئة...و وعي الشعب هو الذي يقرر في إعفاء هذه الحكومة، أما الملك فقد قال كلمته و سوف تجده دائما بجانبك أيها الشعب المغربي العظيم .

مواقع المملكة المغربية
الرباط في 25 غشت 2018م

تمهيد : بداية نحب أن نوجه كلمة إلى أشخاص بات همهم نشر فيديوهات و لايفات لمهاجمة الملك و المؤسسة الملكية، نقول لهم بأن الشعب المغربي العظيم واع بأن هدفكم تأجيج الأوضاع السياسية بالبلاد و خلق الفتنة، و هذا لن يكون لأنكم مجرد كراكيز و كلامكم لا يستند إلا على الحقد، كما أن الشعب واع بدور الملكية في توحيد البلاد من طنجة إلى الكويرة، و واع بالمجهودات التي تقوم بها المؤسسة الملكية في خدمة مصالح الوطن و المواطنين و إستقرار البلاد، و الدولة قوية بمؤسساتها لذلك قولوا ما شئتم لأنكم لا تمثلون إلا أنفسكم، و قبل أن تنتقدوا الأوضاع بالبلاد راجعوا أولا دستور المملكة لأن الشعب واع بدور الملك و بدور الحكومة، فكفاكم كذبا و تدليسا على الشعب... كما نقول لأولئك الذين يعتقدون أن أوروبا أو أمريكا قادرة على حمايتهم أو أن الحصول على الجنسية لدولة أخرى سوف يحصنهم، أفيقوا من وهمكم لأننا دولة ذات سيادة و القانون فوق الجميع.... رسالتنا ربما وصلت.

غالباً ما يتسائل البعض لماذا لا يقوم الملك بإعفاء هذه الحكومة، أجيبهم ماذا سيفعل الملك أمام شعب غالبيته لم يقرأ دستور بلده، شعب ينتقد الملك على قرارات إتخدتها الحكومة، فلم نصل بعد إلى مستوى النضج السياسي و هذا ما يجعل الاحزاب السياسية تبتز الدولة بالشعب، أجل لو تم إعفاء الحكومة فقد نجد الحزب الحاكم يتملص من كل القرارات التي إتخدتها الحكومة و ينسبها للأشباح و التماسيح أو لدولة عميقة يضحكون بها على الأغبياء... ما ذام الشعب في غالبيته لا يحاسب كل مسؤول على قراراته و صلاحياته الدستورية، و ما دامت الأحزاب السياسية تستطيع تأجيج الشارع و إبتزاز الدولة فحتما لن نرى أي إصلاح في الأفق، لهذا نقول للجميع بأنه يجب أن يصبح مطلب إعفاء الحكومة مطلبا شعبيا، فإذا كان "البلوكاج" أمر طبيعي يقع حتى في أقدم ديمقراطيات العالم، لكن عندنا في المغرب خلقوا منه قصة و جعلوا من رئيس الحكومة السابق بطلا رغم أن كل قراراته كانت كارثية، بل نسب البعض البلوكاج إلى تدخل القصر، و إستغل الموضوع البعض لتحقيق مكاسب سياسية ضيقة ، فكيف سيحصل لو قام الملك الآن بإعفاء الحكومة، إن عدم وعي بعض المواطنين و إدراكهم إلى أن ما حصل أمر طبيعي بل الغير الطبيعي هو أن تقوم بعض الجهات و الأحزاب السياسية بتضليلهم و تستغلهم لتحقيق مكاسب سياسية ضيقة ، بل المواطن الذي لا زال غير قادر على تحميل الحكومة تبعات قراراتها التي إتخدتها بناءاً على صلاحياتها الدستورية و في المقابل تجد المواطن يحمل القصر كل هذا... هذا النوع من المواطنين هم من يعطل الإصلاح بالمملكة و في الأخير تجده أول من يطالب بالإصلاح... أمر غريب، لهذا طالب أيها المواطن بإعفاء الحكومة و قبل هذا كله إذا لم تعجبك قراراتها فلا تلوم جهة أخرى راجع الدستور قبل أن تتكلم... لذلك أنا متأكد أن الأوضاع سوف تزداد سوءاً في ظل هذه الحكومة التي أكدت الأيام و السنين فشلها، و سوف أعطي مثال بسيط يؤكد أن لا علاقة للحكومة بهموم الشعب، مؤخرا سألني طفل صغير هل سيحتفظون بالساعة الإضافية في الدخول المدرسي المقبل ؟ ، قلت له لماذا ؟ أجاب بصوت حزين أخاف و أنا ذاهب في الصباح الباكر للمدرسة... مؤلم حقا، كيف ننتطر الخير و الإصلاح من حكومة لم تفكر حتى في إزالة الساعة الإضافية رغم ما لها من خطورة على الأطفال و الفتيات بل و العاملات و هن داهبات للعمل بعد صلاة الفجر مباشرة، أمر لا يكلف رئيس الحكومة سوى جرة قلم و لم يفعل فكيف سننتظر منه خيرا للوطن أو للمواطن...
لقد أصبحنا فعلا نعيش العبث بمعنى الكلمة جراء إنتهازية الأحزاب السياسية المشاركة في الحكومة، و نتيجة صمت المعارضة الذي يصل لحد التواطئ ،هذا ما خلق صراحة العدميين لأن هذه الحكومة أعدمت الأمل في نفوس المواطنين، و خلقت اليأس لأن الأفق أصبح يبدوا مسدودا في وجه الشعب، شبابا و شيبا و رجال و نساء، بل سياسة هذه الحكومة خلقت المناخ المشجع لنماء الفكر الإنفصالي بل شجعت تنامي العداء للدولة و رموزها... الكل أصبح يفكر في الهجرة، بل من يسافر للدول المتقدمة يعود حاقد على وطنه لما يراه من فرق شاسع بين السماء والأرض، بين سياسة تخدم مصالح شعوب الدول المتقدمة، و بين سياسة حكومية أزمت الأوضاع في البلاد... لذلك على كل مغربي حر أن يطالب بإعفاء هذه الحكومة من مهامها،و تعيين حكومة من كفاءات وطنية عالية قادرة على تحقيق مطالب و إنتطارات الشعب المغربي... كفانا ضياعا للوقت .
ماذا تنتظرون أن تنفجر الأوضاع و تخرج عن السيطرة، عن أي إصلاح نتحدث، التشرميل في الشارع، المستشفيات الحكومية جلها لا تقدم خدمات في المستوى، تعليمنا في الحضيض، البطالة في إزدياد، الإدارات زادت من تباعدها و خير دليل فضيحة ما وقع للحجاج المغاربة، بينما البعض بين عشية و ضحاها يصبح من أصحاب الملايير و لا حسيب و لا رقيب...
لقد حان الوقت لكي نقول كفا عبثا و ضياعا للوقت و حان وقت إتخاذ القرارات الشجاعة لتحقيق الإستقرار، لذلك نلتمس من ملك البلاد المفدى حفظه الله ورعاه أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده إعفاء هذه الحكومة و تعيين حكومة من كفاءات وطنية عالية قادرة على تحقيق مطالب و إنتطارات الشعب المغربي.
ثقة الشعب كبيرة في حكمة و تبصر و بعد نظر ملك البلاد المفدى حفظه الله ورعاه أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده ،و ثقة الشعب كبيرة لأن بجانب ملكنا خيرة من أبناء الشعب المخلصين و المشهود لهم بالكفاءة العالية و المروءة و النزاهة و الوطنية الصادقة، و نخص بالذكر الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عالي الهمة و محمد رشدي الشرايبي و محمد منير الماجيدي و عبد اللطيف الحموشي و محمد ياسين المنصوري و عبد الحق الخيام و السيد محمد عبد النباوي رئيس النيابة العامة و الجنرال عبد الفتاح الوراق و الجنرال قائد الدرك الملكي و باقي الإخوة الكرام السادة مستشارو جلالة الملك و مديرو و أعضاء الدواوين الملكية مدنيين و عسكريين الساهرين بجانب ملكنا على حماية الوطن و الدفاع عن مصالح المواطنين .

"إن أريد إلا الإصلاح ما إستطعت و ما توفيقي إلا بالله عليه توكلت وهو رب العرش العظيم "صدق الله العظيم .

و السلام عليكم ورحمة الله تعالى و بركاته.

مواقع المملكة المغربية
خديم الأعتاب الشريفة
إمضاء :
الشريف مولاي عبد الله بوسكروي.

ACHARIF

قام بإعادة نشر مقال الشريف مولاي عبد الله بوسكروي ،الأستاذ محمد نواري و الأستاذ عزيز فطامي و الأستاذ محمد أمين علوي والأستاذ يوسف الإدريسي و الأستاذ أحمد فاضل والكاتب الصحفي محمد الزايدي و الأستاذ عبد العزيز الزكراوي و الشريف مولاي إبراهيم محنش و الأستاذ زهير شمالي و الأستاذ عبد العالي لبريكي و الأستاذ عبد المجيد قبايلي و الأستاذ أحمد بقالي و الأستاذ مصطفى خطاب المغربي و الأستاذة فايزة الإدريسي علمي و الأخوات الفاضلات فوزية لوكيلي و الشريفة إكرام ياسين و فاطمة نصفي ونور الهدى و الماجيدي السعدية... و باقي الأخوات و الإخوة الكرام.

--
http://whitehouse.canalblog.com/archives/2018/07/25/36586079.html
--