FB_IMG_1539305955163

المملكة المغربية : نؤيد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني في دعوته أغنياء المغرب إلى التضامن مع الفقراء...لأن الوطنية و حب الملك ليس كلاما بل أفعال و تضحيات خالصة لإعلاء راية الوطن.

مواقع المملكة المغربية
الرباط في 12 نوفمبر 2018م.

السيد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني ،أنتم بحكم موقعكم تعلمون أننا لا نعارضكم بحكم عداوة أو منافسة سياسية فأنتم أعلم الناس بأننا أبعد ما يكون عن كل هذا بل و لا نقوم بشخصنة الأمور و القضايا و لا نزايد على الوطنية،بل ننتقد الحكومة نقداً بناءاً مع إقتراح الحلول الممكن تطبيقها على أرض الواقع، بل أكيد سوف نستمر في تنوير الرأي العام الوطني و إنتقاد الحكومة كلما دعت الضرورة إلى ذلك و قد نطالبها حتى بتقديم إستقالتها إذا رأينا أن المصلحة العامة للبلاد تتطلب ذلك، لأن الوطن و أمن الوطن و إستقراره فوق كل إعتبار،و تذكروا السيد رئيس الحكومة أن ما يحصل الآن من إحتقان إجتماعي و إنسداد للأفق كنا قد نبهنا إليه سنة 2015م، لأن المغرب في هذا الظرف العصيب الذي تجتازه الأمة العربية و الإسلامية يحتاج إلى حكومة جديدة، قوية و منسجمة إما حكومة إئتلاف وطني أو حكومة تكنوقراط من متخصصين و كفاءات وطنية عالية قادرة على مواجهة التحديات و تحقيق العيش الكريم للشعب المغربي العظيم ،حكومة قادرة على إتخاذ قرارات قوية و جريئة بعيداً عن جيوب المواطنين و قادرة على الحد من إمتيازات كبار المسؤولين و على وضع حد لإقتصاد الريع... ما لا يمكن أن يحصل مع هذه الحكومة في الظرف الراهن.
السيد رئيس الحكومة إن دعوتكم الأغنياء للمساهمة في مساعدة الفقراء و الطبقات المعوزة هو طلب في محله و نحييك عليه و قد كنا سباقين في مقالاتنا و نداءاتنا الوطنية إلى هذه الدعوة إقتداءا بسنة جدنا المصطفى صلى الله عليه وسلم و إتباعا لنهج الإمام الأعظم أمير المؤمنين و حفيد رسول الله، عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده، لأننا لاحظنا أن الوطنية عند البعض مجرد كلام يقال و ليس أفعال، أناس تجدهم يعبرون عن حبهم لوطنهم و ملكهم بالكلام فقط و عند ساعة الجد تجدهم لا خير فيهم، لذلك فإننا نريد مند الآن أن تصبح كلمة الوطنية و حب الوطن و العرش مقرونة بالعمل الصالح و الإحسان للفقراء والمساكين و المعوزين كما ندعو كل وسائل الإعلام المختلفة و أئمة المساجد إلى دعوة الناس لأعمال الخير و البر للتخفيف عن معانات الفقراء و المحتاجين.

"لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون "صدق الله العظيم.

و السلام عليكم ورحمة الله تعالى و بركاته.

مواقع المملكة المغربية
خديم الأعتاب الشريفة
إمضاء :
الشريف مولاي عبد الله بوسكروي.

FB_IMG_1520799324750

قام بإعادة نشر مقال الشريف مولاي عبد الله بوسكروي ،الأستاذ محمد نواري و الأستاذ عزيز فطامي و الأستاذ يوسف الإدريسي و الأستاذ محمد أمين علوي و الأستاذ أحمد فاضل والكاتب الصحفي محمد الزايدي و الأستاذ عبد العزيز الزكراوي و الشريف مولاي ابراهيم محنش و الأستاذ زهير شمالي الأستاذ عبد العالي لبريكي و الأستاذ عبد المجيد قبايلي و الأستاذ أحمد بقالي و الأستاذ مصطفى خطاب المغربي و الأستاذة فايزة الإدريسي علمي و الأخوات الفاضلات فوزية لوكيلي و الشريفة إكرام ياسين و فاطمة نصفي و نور الهدى و الماجيدي السعدية... و باقي الأخوات و الإخوة الكرام.

--
https://m.hespress.com/societe/411970.html
--