STABILITE

محمد السادس.. ملك الاستقرار

الرباط: إدارة مواقع المملكة المغربية
جرى أخيرا في جنيف عرض كتاب «محمد السادس.. ملك الاستقرار» الصادر حديثًا في باريس لكاتبه جان كلود مارتينيز، وذلك في معرض الصحافة والكتاب المنظم ما بين 29 أبريل (نيسان) و3 مايو (أيار) الحالي.
ويقول مارتينيز في مقدمة الكتاب: «توجد أمامنا اليوم سوريا، والعراق، وليبيا، وهي دول تعيش حالة تمزق، وجنوبا على الحدود مع الساحل توجد دولة مالي مع وقف التنفيذ، بينما تعاني تونس (شرق) من العمليات الإرهابية. مصر بدورها تعيش حالة ارتباك، وما زالت غزة تبحث بحثا محموما دائمًا عن سلام مستحيل، وحتى الجزائر، بلد العسكر والغاز، يؤرقها المستقبل الهش للملايين من الشباب بلا أفق».
ويضيف مارتينيز، وهو خبير فرنسي في القانون الدستوري، ويدرس حاليا بجامعة «أساس» الشهيرة بباريس، كما كان عضوا بارزا بالبرلمان الأوروبي: «في هذا الفضاء المتوسطي، حيث يسود العنف والرعب، يبقى القطب الوحيد للاستقرار ممثلا في الوطن العلوي العريق (نسبة إلى الأسرة العلوية المالكة في المغرب)، بمعية ملكه وبملكيته الضاربة جذورها في الأعماق».
إن هذا الكتاب «ليس كتابا إضافيا عن الملك»، يقول مارتينيز، لكنه كتاب عن التحديات التي لا يمكن لفرنسا ولأوروبا أن ترفعها إلا «بمعية الملك».
كما إن المجهودات المستمرة التي مافتئ الملك محمد السادس ملك المغرب يبدلها في سبيل إحلال السلم والتعايش ونبذ العنف في العالم ونشر ثقافة التسامح والتعايش بين أتباع الديانات السماوية ونشر ثقافة التعاون بين الحضارات والدفاع عن القدس والقضية الفلسطينية ...كما أن بفضل مجهودات جلالة الملك ٱصبح المغرب بلدا نمودجا يحتدي به في الديمقراطية وحقوق الإنسان ...

إدارة مواقع المملكة المغربية
إمضاء :

الشريف مولاي عبد الله بوسكروي

http://www.bladionline.com/?p=36036